متابعة.

تمكنت المصالح الجمركية العاملة بالمعبر الحدودي بالكركرات التابع لإقليم أوسرد، مساء أمس الثلاثاء، من حجز 485 هاتفا نقالا مع لوازمها ومن مختلف الأنواع.

وأفاد بلاغ للمصالح الجمركية بالداخلة، بأن عملية الحجز تمت أثناء تفتيش و مراقبة السيارات والشاحنات القادمة من موريتانيا في اتجاه المملكة، مشيرا إلى أن الهواتف المحجوزة كانت بحوزة مواطن مغربي كان يعتزم إدخالها إلى التراب الوطني.

وأوضح المصدر، أن هذه المحجوزات كانت مخبأة بإتقان في مكان أعد خصيصا لنقل البضائع المهربة داخل السيارة.

وفي عملية مماثلة، تمكنت المصالح الجمركية في ذات اليوم والمكان، من حجز سيارة فارهة من نوع “رونج روفر” موضوع تصريح بالسرقة كان سائقها الإيطالي الجنسية، ينوي العبور بها إلى التراب الموريتاني.

وذكر ذات المصدر بالعملية التي قامت بها المصالح الجمركية بالمعبر الحدودي بالكركارات في الرابع من يوليوز الماضي، حيث تم توقيف شاحنة ومقطورة على متنها أربعة أطنان و ستون كلغ من مخدر الشيرا كانت مخبأة داخل علب لورق الطباعة، بحوزة مواطن مغربي كان ينوي العبور بها إلى دولة النيجر.