أخبار سوس- متابعة
أعلن مساء أمس الأحد في القاهرة أن رئيس مجلس الوزراء المصري، شريف إسماعيل، هو من سيرأس وفد بلاده الى القمة العربية التي تبدأ أشغالها بنواكشوط اليوم الاثنين وليس الرئيس عبد الفتاح السيسي بنفسه.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اجتمع أمس برئيس مجلس الوزراء، وبحث معه عددا من الملفات الداخلية والخارجية، وفي مقدمتها القمة العربية.

وأضافت أن الرئيس السيسي كلف رئيس مجلس الوزراء برئاسة وفد مصر خلال القمة، ونقل رسالة إلى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز تتضمن الإعراب عن أطيب التمنيات بنجاح القمة في اعتماد القرارات اللازمة التي من شأنها تعزيز العمل العربي المشترك ودعم التكاتف والتضامن العربي في مواجهة مختلف التحديات التي تواجهها الأمة العربية في الوقت الراهن.

ويأتي قرار السيسي الذي كان متوقعا أن يحضر جلسة الافتتاح ثم يعود جوا إلى بلاده لعدم وجود فنادق مصنفة تليق باستقبال ضيوف القمة، في الوقت الذي قرر فيه العديد من الزعماء العرب المشاركون في هذه القمة التي ستنطلق اليوم الإثنين بنواكشوط، المبيت بالمغرب وليس بموريتانيا وذلك بسبب غياب إقامات سكنية أو فنادق فخمة بالجارة الجنوبية، في مهزلة وصفت بفضيحة القرن.