افادت مصادر اعلامية، أن حادثة سير مميتة وقعت فجر يوم امس  الأحد، حيث لقي شاب في مقتبل العمر مصرعه في عين المكان…..

وحسب نفس المصادر فإن الحادثة نجمت عن انقلاب سيارة خفيفة ، كان على متنها شابين، وأضافت المصادر أن الشاب الذي توفي يبلغ من العمر 20 عاما.

وفيما لا تزال الأسباب الحقيقية وحيثيات الحادث  مجهولة رشحت المصارد أن السرعة وفقدان التحكم بالعربة هما السببان الرئيسيان وراء وقوع هذه الفاجعة.

يشار الى أن الطريق المذكور لطالما شهد حوادث مماثلة، كما هو الحال بالمجال الحضري لمدينة الداخلة التي عرفت في الآونة الأخيرة تزايدا ملحوظا في عدد الحوادث الخطيرة، و التي غالبا ما يتسسب فيها العامل البشري وعدم احترام قانون السير، فمزيدا من الحيطة والحذر لتجنب هذه الكوارث التي تزهق ألأرواح وتخلف خسائر فادحة.