قضت المحكمة بمكناس بالحكم على قاعديي البرنامج المرحلي، بأحكام تتراوح بين 6 سنوات وسنتين سجنا نافذا وتعويض بألف درهم.

وكان وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة مكناس، قد قرر متابعة 9 متهمين في حالة اعتقال، محسوبين على ما يسمى “فصيل النهج الديمقراطي القاعدي – البرنامج المرحلي” الذي كان وراء الاعتداء الشنيع الذي تعرضت له شيماء بداخل الحرم الجامعي.

وكانت الفتاة “شيماء” قد تعرضت لمحاكمة “صورية” من طرف طلبة قاعديين بكلية العلوم بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس، وتم حلق شعرها و حاجبيها زيادة عن تعريضها للضرب و الجرح,

الحادث اعتبر سابقة وتفاعلت معه كل اطياف المجتمع المغربي بل خرج فاعلون للاحتجاج امام البرلمان تضامنا مع شيماء التي هزت قضيتها المجتمع المغربي.