افادت مصادراعلامية، أنه تم العثور على أطراف فقط من جثة فتاة داخل حقيبة بمقطورة بقطار داخل محطة مراكش.وأضافت ذات المصادر، أنه لم يتم العثور على رأس الفتاة بالإضافة إلى غياب يديها(كفيها) ومنطقة الحوض التي تضم جهازها التناسلي حيث احتوت الحقيبة على ساقي الضحية والطرف العلوي المكون من الصدر والبطن.

وخلف حادث العثور على حقيبة تحتوي على جثة فتاة مذبوحة حالة استنفار أمني بمحطة القطار والتي حل بها عبد الفتاح البجيوي والي جهة مراكش اسفي رفقة سعيد العلوة والي أمن مراكش وعناصر الشرطة القضائية وعناصر الشرطة العلمية والتقنية.

الى ذلك، تم نقل ماتم العثور عليه من جثة الفتاة إلى مستودع الأموات بباب دكالة بناء على تعليمات الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمراكش.