بهدف تحقيق الانفتاح الثقافي و رغبة منها في خلق التلاقح الفني من خلال الفن الأمازيغي المغربي، تستعد مجموعة رباب فيزيون لخوض غمار تجربة فنية جديدة، تقودها إلى مدن بلجيكية من خلال القيام بجولة غنائية في إطار festival Zomer van Antwerpen، و هو مهرجان يروم تنشيط الانفتاح الفني بين الجالية المغربية التواقة لمعانقة الثقافة الأمازيغيّة المغربية و البلجيكيين أنفسهم.

و قد رحلت مجموعة رباب فيزيون عبر مطار المسيرة متوجهة الى الديار البلجيكية بداية الأسبوع الجاري، لمعانقة جمهورها بعدد من مدنها، حيث ستلتقي مساء اليوم 10 غشت 2016 الذي يصادف اليوم العالمي للمهاجر جمهورها بمدينة إيكيرن، قبل أن تلتحق بمتابعيها بانترويربن الخميس فجمهور بيرشم الجمعة و بريندريشت السبت و الأحد بمركسم.