أخبار سوس- متابعة
أصدرت المحكمة الابتدائية بامنتانوت في جلستها، الاثنين 15 غشت، حكما بالحبس النافذ أربعة أشهر و500 درهم غرامة مالية، في حق المسماة “منى” العروس التي هربت مع عشيقها الذي أدين بنفس العقوبة.

ويتابع العشيق والمدعو “ياسين” من أجل المشاركة في الخيانة الزوجية والإخلال بالحياء، فيما “العروس” وهي من مواليد سنة 1998 تتابع من أجل الخيانة الزوجية.

وهددت العروس خلال جلسة المحاكمة بالانتحار احتجاجا منها على رفضها الشخص الذي تم تزويجها منه دون موافقتها، حيث أكدت أنها تحب عشيقها الذي تربطه بها علاقة غرامية، وان هذا هو سبب هروبها معه.

وكان وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بإمنتانوت، قد قرر متابعة “منى” وعشيقها المنحدرين معا من جماعة أسيف المال في حالة اعتقال وإيداعهما السجن المحلي بالأوداية.