أخبار سوس- متابعة
كشفت مصادر قيادية بحزب “التقدم والاشتراكية” أن الحزب قرر عدم النزول بوزرائه للمشاركة في استحقاقات 7 أكتوبر المقبل، حيث يعكف حاليا على حسم أسماء المرشحين الذين ستتم تزكيتهم.

وتضيف المصادر أن التقدم والاشتراكية لن يرشح أيا من وزرائه، باستثناء عبد السلام الصديقي عضو المكتب السياسي ووزير التشغيل والشؤون الاجتماعية الذي ينتظر أن ينزل وجها لوجه مع وزير النقل و التجهيز عزيز رباح، عن حزب العدالة والتنمية بدائرة القنيطرة، وهي المواجهة المثيرة التي ستجمع الوزيرين معا في معركة انتخابية قد يخسرانها معا. تفاصيل أخرى في المساء.