أخبار سوس- متابعة
يسود جدل كبير في الأوساط الطبية الفرنسية بخصوص دواء لعلاج نوبات الصرع اكتشف أن له آثارا جانبية خطيرة، ويسبب تشوهات خلقية لدى الجنين واضطرابات عصبية، إذا تناولته المرأة الحامل، في حين أن هذا الدواء ما يزال يباع في المغرب ويستهلكونه، وسط صمت الجهات الرسمية التي من المفروض أن تعمل على حماية صحتهم.

وتضيف المساء التي اوردت التفاصيل، أن الدواء المثير للجدل يحمل اسم “ديباكين”، وهو موجود في الصيدليات المغربية، ويباع بوصفة طبيب، كما يسوقه مختبر معروف، ويستخدم لعلاج حالات الصرع عند البالغين أو الأطفال.