أخبار سوس- متابعة
عاشت الأطر الطبية بالمركز الصحي زرهون بسيدي مومن بالدار البيضاء أمس الأربعاء فصولا من الرعب، بعد أن فقأ بائع متجول كان في حالة هيجان عين عون بالمركز الصحي المذكور، وذلك بقطعة خشبية حادة، احتجاجا على رفض طبيب تسليمه مضادا حيويا لعلاج مرض جلدي يعاني منه بعد أن اقترح عرضه على طبيب مختص لخطورة مرضه.

وتضيف الصباح التي أوردت التفاصيل، أن العون المصاب البالغ من العمر 57 سنة خضع ليلة أمس لعملية جراحية استعجالية بمستشفى 20 غشت، تمت من خلالها إزالة العين المصابة.