استنطق قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بأكادير متهما متخصصا في اختطاف واحتجاز واغتصاب النساء وتصويرهن في أوضاع مخلة لابتزازهن، وذلك تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وتضيف الصباح التي أوردت التفاصيل، أن المتهم كان ينفذ اعتداءاته برفقة شخصين آخرين، كانا يتكلفان بسرقة أغراض الضحايا وإعادة بيعها في أسواق انزكان وأكادير، من هواتف نقالة وحلي.

واعترف المتهم باغتصاب 40 فتاة وامرأة تحت التهديد بالسلاح الأبيض في أكادير والضواحي، وقد تابعته النيابة العامة من اجل الاختطاف والاحتجاز والاغتصاب والضرب والجرح والسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض والتقاط صور خليعة والتهديد بنشرها على شبكة الانترنت.