أعرب مجموعة من المهاجرين المغاربة المقيمين بالخارج عن استيائهم من الخدمات التي تقدمها بعض حافلات النقل الدولي الرابطة بين بلجيكا والمغرب، حيث لا تراعي مجموعة من الشروط، كما أن تعامل بعض السائقين ومساعديهم مع أبناء الجالية المغربية تعامل فض على حد تصريح أحد المهاجرين لموقع “ناظور سيتي” -الذي أورد الخبر-.

وطالب أفراد الجالية المغربية وزارة التجهيز والنقل بتخصيص لجنة خاصة من أجل معاينة الخروقات التي تقوم بها هذه الحافلات، خصوصا أنه يتم تغيير الحافلات بمجرد الوصول إلى الضفة الأخرى، حيث تكون الحالة الميكانيكية لبعضها جد متردية.

إلى جانب ذلك، يعاني الكثير من المهاجرين من ارتفاع ثمن تذاكر هذه الحافلات، بالإضافة إلى عدم احترامها لمعايير الاستراحة.