في إطار العمل المتواصل والحملات التمشيطية التي تقوم بها عناصر الدرك الملكي بمركز اونغا اقليم الصويرة ، لمحاربة كل الظواهر الإجرامية والإتجار في الممنوعات، تمكنت هذه الاخيرة ، مساء أمس الجمعة 26 غشت الجاري، من إلقاء القبض على أحد أكبر مروجي المخدرات والسموم بمنطقة حد درا التابعة لمركز درك اونغا بنواحي الصويرة .

وقد علمت الجريدة أن المروج الموقوف ،سبق أن أنجزت في حقه مجموعة من برقية بحث على الصعيد الجهوي وكذا الوطني في مجال الإتجار في المخدرات،هذا وقد أسفرت العملية عن حجز أزيد من 800 لتر من مسكر ماء الحياة معدة للبيع ، و100 كيلو غرام من مخدر القنب الهندي ، وكذا 20 كيلوا غرام من مادة ”طابا ” ، بالاضافة لدراجتين ناريتين ، وقد تم ضبط هذه المحجوزات داخل منزل كبير يتوفر على حوش شاسع ، بحيث شرع المعني بالامر بزرعه بمادة القنب الهندي ، وذلك من أجل خلق اكتفاء ذاتيا .

وأضاف مصدر الجريدة أن تحركات عناصر رجال الدرك خلال هذه الحملة التمشيطية،قد شملت العديد من الدواوير والنقط السوداء التابعة لنفوذهم ضد تجار المخدرات “الكيف “وماء الحياة “،حيث مكنت هذه التحركات من محاربة استهلاك المخدرات ببعض المناطق وكذا إيقاف بعض باعة المخدرات و محاربة جريمة السرقة.
وتجدر الاشارة ان في نفس اليوم ، تم اعتقال شخص اخر ، داخل حافلة للنقل المزدوج وهو في حالة تلبس بترويج مخدر الشيرا ، وقد تم احالة الجميع على تدابير الحراسة النظرية ، في انتظار تقديمهم للعدالة.