عبرت ساكنة حي الداخلة بمدينة أكادير عن استيائها الكبير وتذمرها العميق من الروائح التي تنبعث من حاويات الأزبال المتواجدة بالقرب من مساكنهم، والأضرار النفسية و الصحية و البيئية الناجمة عن ذلك.

ونقلت الساكنة في شكايتها الموجهة إلى الجهات المسؤولة حجم المعاناة التي يكابدونها بسبب الأزبال التي تتراكم بهذه الحاويات، خاصة بعد أن توقف السكان ومحلات بيع الأكلات السريعة عن إستعمال الٱكياس للتخلص من النفايات.

وقد أصبح من المستحيل فتح النوافذ أو الوقوف أمام المنزل نظرا للروائح التي تنبعث من هذه الحاويات وكذا الحشرات التي تحوم حولها.

كما طالب المتضررون بتدخل السلطات لحل هذا المشكل وتخصيص ساحة خاصة لرمي الأزبال تفاديا لهذه المناظر التي تخدش جمالية المدينة وتؤثر على صحة الساكنة.