أفادت مصادر صحفية، أمس الجمعة، ان أحد المارة عثر أول أمس الخميس حوالي الساعة التاسعة صباحا على رضيع حديث الولادة متخلى عنه بالقرب من المركز الصحي لقعة مكونة.

و فور علمها بالخبر، تضيف ذات المصادر، انتقلت عناصر الدرك الملكي الى عين المكان، وباشرت فتح تحقيق في النازلة، فيما تم نقل الرضيع المتخلى عنه الى المستشفى المحلي لإجراء الفحوصات عليه، في أفق تسليمه لإحدى الجمعيات التي تتكفل بالأطفال المتخلى عنهم.

ورجحت بعض المصادر ان تكون أما عازبة هي التي أقدمت على التخلي عن رضيعها، وذلك خوفا من الفضيحة والملاحقات القضائية..