أصيبت مرشحة الحزب الديمقراطي للرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون بالإعياء الأحد أثناء مراسيم ذكرى اعتداءات 11 سبتمبر ما اضطرها الى مغادرة المكان، بحسب ما اورد الاعلام الاميركي. وشاركت كلينتون في مراسم الذكرى في مكان برجي التجارة السابقين في مانهاتن لمدة 90 دقيقة.

وجاء في البيان الذي نقلته شبكتا “سي ان ان” و “ام اس ان بي سي” ان كلينتون “شعرت بارتفاع حرارتها” فغادرت متوجهة الى شقة ابنتها شيلسي حيث “تشعر بتحسن كبير”.

وشاهد الصحافيون كلينتون التي كانت ترتدي لباسا ازرق داكنا، تغادر المكان. الا انه لاحظ انها كانت تحيي الناس اثناء مغادرتها ولم يبد عليها الاستعجال. وسارت برفقة احد مساعديها.

ومن المؤكد ان هذا الحادث سيزيد من المزاعم بان كلينتون (68 عاما) تعاني مشاكل صحية جدية.والأسبوع الماضي أصيبت بنوبة سعال اثناء إلقائها كلمة في كليفلاند، وكاد صوتها يختفي.

الا أنها وصفت المزاعم بشأن صحتها بأنها “نظريات مؤامرة”، وقالت ان السعال كان نتيجة حساسية موسمية، مشيرة إلى تقرير مفصل من طبيبها يؤكد أنها في صحة جيدة وتستطيع تولي مسؤوليات الرئاسة.