أفادت مصادر صحفية، أمس الاثنين، أن مصالح الشرطة القضائية بمدينة انزكان تمكنت، يوم السبت 10 شتنبر الجاري، من إلقاء القبض على قاتل شقيقه الأكبر قبل ثلاثة ايام بمنزل العائلة، وذلك بعد ان كان يهم بمغادرة المدينة نحو إحدى مدن الجنوب بالمحطة الطرقية بانزكان.

ووفق موقع لـ360، الذي أورد الخبر استنادا إلى مصادر خاصة، فقد سبق لمصالح أمن انزكان أن حررت مذكرة بحث في حق الجاني مباشرة بعد فراره بعد قتل شقيقه(30 سنة) بواسطة سكين وجهه إليه على مستوى العنق مما تسبب له في نزيف، توفي على إثره دقائق بعد وصوله إلى المستشفى الإقليمي.

وذكرت ذات المصادر، أن الجاني البالغ من العمر “27 سنة” كان في خلاف دائم مع عائلته بسبب تناوله المفرط للمخدرات، وكان ليلة اقترافه للجريمة قد دخل في خصام تحول إلى تشابك بالأيدي قبل أن يستل سكينا ويجهز على شقيقه.

وتم وضع الجاني رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار إحالته على النيابة العامة المختصة.