تعيش احياء عديدة بمنطقة تيكيوين في ظلام دامس بسبب انقطاع الانارة العمومية المستمرة في غياب تام للمصالح الجماعية ببلدية اكادير لاصلاح الأعطال المتكررة، اذ عرفت منطقة تيكيوين منذ سنوات سوء للخدمات الجماعية باكادير المتعلقة بالانارة العمومية، خاصة دوار الصويري وبعض الأحياء الهامشية.

وقد استفاد دوار الصويري من صفقة تقوية الانارة العمومية منذ سنوات بالأخص الشارع الرابط بين تيكوين والدشيرة الا ان تلك الأشغال تمت بشكل “ترقيعي” مما اثر سلبا على جودة هذه الخدمة.

وظلت المصالح الجماعية لبلدية اكادير عاجزة عن حل هذا المشكل في ظل حديث رئيس بلدية اكادير المالوكي عن تجويد الخدمات الجماعية وخاصة الإنارة العمومية، حيث حولت هذه الوضعية هذه المناطق الى مجال لانتشار السرقة والنشل.

وبفعل هذا المشكل عرف دوار “الصويري” انتشارا كبيرا لعمليات السرقة في ظل غياب الامن ايضا.