تعرض مجموعة من المسافرين، في ضواحي مدينة العرائش إلى هجوم بالحجارة من طرف مراهقين ومنحرفين على مستوى قرية “أولاد حمو”، الواقعة ضمن النفوذ الترابي للجماعة القروية “العوامرة”.

وذكرت مصادر محلية لجريدة طنجة 24 الإلكترونية، التي أوردت الخبر، أن الهجوم الذي نفذه هؤلاء الجانحون وخلف حالة رعب كبيرة في أوساط المسافرين، أضر بما لا يقل عن سبعة سيارات. كما أن الحادث لم يمر دون وقوع إصابات، بينها تعرض سائق لكسر أسنانه جراء تلقيه لحجر رماها أحد الجانحين المنحدرين من “الحساسنة”.

وسبق لسائقي الحافلات “الطوبيسات” أن توقفوا عن حمل التلاميذ والتوجه نحو جماعة “عوامرة” في الموسم الدراسي الماضي، بسبب تعرضهم للرمي بالحجارة، من طرف مراهقين في نفس المنطقة، ما أدى لاحتجاج التلاميذ، واضطر الكثير منهم لركوب التاكسيات للوصول لمدارسهم.