احتجت المئات من الأسر القاطنة بالمجموعة السكنية الحديقة بحي العيايدة بسلا ضد تفويت ثلاث مؤسسات تعليمية إلى الخواص، حيث نظم المحتجون مسيرة كانت مقررة نحو مقر العمالة لدفع السلطات إلى التدخل للتراجع عن خوصصة المؤسسات الثلاث، محملين ما وقع للحكومة والوزارة الوصية على وجه التحديد.

وأكد المحتجون، انه بعد الإعلان عن الشروع في التسجيل للموسم 2016- 2017، سارعوا إلى تسجيل أبنائهم في المدارس العمومية القريبة من سكناهم، قبل أن يفاجئوا بكون تلك المدارس فوتت لمستثمرين خواص، مما جعل مستقبل 500 تلميذ وتلميذة يكتنفه الغموض، خاصة بعدما أغلقت مدارس أخرى مجاورة الباب أمامهم بدعوى الاكتظاظ، وقد حملوا الحكومة مسؤولية تفويت المدارس العمومية للخواص بهدف الاستثمار.