بعد منعه من دخول مطار المسيرة بأكادير وهبي يحتج على وزير الداخلية عبر رسالة مستعجلة وجهها صباح اليوم. 

نسخة من الرسالة: 

عبداللطيف وهبي                                  الرباط في 27 شتنبر 2016

نائب رئيس مجلس النواب

 

إلى السيد وزير الداخلية المحترم

الموضوع: احتجاج على معاملة لا تليق بممثل الأمة.

سيدي، أنه بتاريخ يومه الثلاثاء 27/شتنبر/2016 حاولت الدخول إلى مطار أكادير  المسيرة، إلا أنني منعت من طرف مسؤول أمن بداعي الاحتياطات الأمنية وبناء على التعليمات، ورغم أنني عرفته بنفسي وبصفتي فإنه ظل رافضا. 

وعليه سيدي الوزير إذا كنت أشكل خطرا على الأمن فأين قيمة مواطنتي وأين اعتبار مهامي كممثل للأمة.

سيدي إن حالة التوتر الأمني أصبحت تسيء إلى سير الحياة العادية للمواطنين، مما يوحي بكون الإرهابيين أصبحوا بشكل غير مباشر يرسمون طريقة سير حياتنا اليومية.

  لذلك اسمحوا لي السيد الوزير المحترم أن أُحيل عليكم الموضوع لاتخاذ ما ترونه مناسبا، مع متمنياتي بأن لا يمنعونكم غدا من دخول وزارتكم لدواعي أمنية. 

   وتفضلوا السيد الوزير المحترم بقبول بالغ تحياتي