أكدت مصادر أمنية أن الشرطة تمكنت من تحديد هوية خاطفة الرضيعة جنات من حضن والديها بمستشفى الهاروشي بعد تحليل كافة الأدلة والمعطيات التي حصلت عليها.
وحسب ذات المصدر، فإن المتهمة باتت معروفة لرجال الأمن وجاري البحث عنها ، كما تم وضع عناصر بزي مدني في مختلف الأماكن التي كانت ترتادها.
وأكدت مصادر الجريدة أن كاميرات المراقبة بالسفارة الروسية تمكنت من التقاط صورة للخاطفة وهي تقوم بوضع الرضيعة في المكان قبل أن تغادر مسرعة وهي ترتدي النقاب، مشددة على أن اعتقالها بات مسألة وقت فقط.

المهدي الوافي