اخبارسوس ـ و م ع

 صادق مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، اليوم الاثنين بمقر الولاية بالداخلة، على جميع النقط المدرجة في أشغال الدورة العادية لشهر أكتوبر من السنة الجارية.
وتضمن جدول أعمال هذه الدورة، التي ترأسها السيد الخطاط ينجا رئيس مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، بحضور على الخصوص، والي الجهة عامل إقليم وادي الذهب السيد لامين بنعمر، وعامل إقليم أوسرد السيد عبد الرحمان الجوهري، المناقشة والتصويت على أربع نقط متعلقة بأربع اتفاقيات شراكة وتعاون، وإعداد ميزانية السنة المالية 2017، وطلب قروض من صندوق التجهيز الجماعي، ووضعية قطاع التربية والتكوين بالجهة.
فبخصوص النقطة الأولى المتعلقة بأربعة مشاريع اتفاقيات شراكة، فقد صادق المجلس الجهوي بالإجماع على اتفاقية خاصة بإنجاز مشروع “طريق سريع” تزنيت – العيون وتقوية وتوسيع الطريق الوطنية رقم 1 ل 9 أمتار بين مدينتي العيون والداخلة، وهي اتفاقية تأتي في إطار أجرأة وتفعيل النموذج التنموي الجديد الخاص بالجهات الجنوبية والذي أعطى انطلاقته صاحب الجلالة الملك محمد السادس.
كما ناقش المجلس وصادق بالإجماع على اتفاقية الشراكة المتعلقة بإنجاز مشاريع السكن الاجتماعي بجهة الداخلة – وادي الذهب، واتفاقية الشراكة المتعلقة ببناء قاعة مغطاة للرياضة بمركز بئر كندوز، واتفاقية الشراكة المتعلقة بتزويد مركز أوسرد بالماء الصالح للشرب.
وبالنسبة للنقطة الثانية المتعلقة بإعداد ميزانية السنة المالية 2017 ، فقد صادق المجلس على الجزء الاول من ميزانية التسيير المتعلقة بالمداخيل المتوقعة برسم السنة المالية 2017، حيث سجلت المداخيل نسبة تجاوزت 42 في المائة وقدرت بمبلغ 361 مليون و 247 ألف و 354 درهم، والموارد الذاتية قدرت 7 ملايين و 247 ألف و 034 درهم، والموارد المحمولة من الدولة ب 354 مليون درهم.
وقد حصر مبلغ موارد الجزء الثاني من ميزانية التسيير المتوقعة برسم السنة المالية 2017 في 65 مليون و 102 ألف و 965 درهم، وهو ما يشكل 18 في المائة من إجمالي الاعتمادات المرتقبة.
كما صادق المجلس على دراسة البرمجة برسم 2017، والمتعلقة بالجزء الثاني من الميزانية والخاص بالتجهيز، حيث رصدت لهذه الميزانية اعتمادات مالية قدرت ب 296 مليون و 144 ألف و 389 درهم أي بنسبة 82 في المائة من ميزانية الجهة، ووصل مجموع مصاريف ميزانية التجهيز إلى 71 مليون و 505 ألف و247 درهم، بينما بلغ فائض الجزء الثاني 224 مليون و 639 ألف و 142 درهم.
أما بخصوص الالتزامات المتعلقة بالاتفاقية العقد البرنامج لجهة الداخلة وادي الذهب والموقعة أمام جلالة الملك محمد السادس ، برسم 2017 والبالغ قيمتها 452 مليون و 385 ألف درهم، فقد ارتأى المجلس اللجوء إلى صندوق التجهيز الجماعي. وقد بلغت المشاورات والنقاش مع هذه المؤسسة مراحل متقدمة، كما أبدى الصندوق استعداده لمصاحبة المجلس والاستجابة لمنح المجلس التمويل المطلوب .
كما شهدت الدورة مناقشة والتصويت على النقطة الثالثة المدرجة في جدول أعمال هذه الدورة والمتعلقة بطلب قروض من صندوق التجهيز الجماعي للمساهمة في تمويل مشاريع تنموية تتعلق بعقد برنامج التنمية المندمجة بجهة الداخلة وادي الذهب، واتفاقية إطار تتعلق بتمويل مشروع “طريق سريع” تزميت -العيون، وتقوية وتوسيع الطريق الوطنية رقم 1 ل9 أمتار بين مدينتي العيون والداخلة.
وبخصوص النقطة الرابعة والأخيرة المتعلقة بوضعية قطاع التربية والتكوين بالجهة والدخول المدرسي 2016-2017 ، فقد أدرجت هذه النقطة للمناقشة والمصادقة عليها، والتي كانت فرصة لمواكبة الدخول المدرسي الجديد واستحضار المنجزات المحققة والاختلالات التي يعرفها القطاع، حيث تمت بلورة تصور جديد كفيل بتطوير هذا القطاع الحساس الذي يعد رافدا مهما من روافد التنمية البشرية.