كشفت مختبرات “غالينيكا” بشراكة مع وزارة الصحة، أول أمس السبت بالدار البيضاء، عن عقارين جديدين يمكن أن يشكلا أملا بالنسبة لآلاف المغاربة المصابين بمرض التهاب الكبد الفيروسي من نوع “سي”.

وأوضح أطباء ومتخصصون خلال لقاء بالدار البيضاء، تضيف جريدة المساء التي أوردت الخبر في عددها اليوم، أن عقاري “إيسوف” و”داكلار” يمثلان جيلا جديدا من الأدوية المكافحة لمرض التهاب الكبد الفيروسي، التي يمكنها القضاء على المرض خلال مدة قصيرة لا تتعدى ثلاثة أشهر.

وأكد المتحدثون أن نسبة نجاح العلاج عن طريق العقارين الجديدين تتراوح بين 40 و90 في المائة.