قالت صحيفة “لوموند” الفرنسية، إن الاتحاد الافريقي لكرة القدم، “الكاف” أرسل موفدين إلى المغرب، “بشكل سري”، للوقوف على مدى جاهزية المملكة على مستوى البنيات التحتية ليعوض الغابون في احتضان أكبر تظاهرة افريقية لكرة القدم يناير المقبل.

وأرجعت الصحيفة الفرنسية سبب اتخاذ هذه الخطوة، إلى تدهور الأوضاع في الغابون عقب الانتخابات، إلى جانب دعوة المعارضة إلى الخروج للاحتجاج في المدن الكبرى، ومنها ليبروفيل وفرانس فيل.

وإلى جانب الأوضاع السياسية، تضيف ذات المصدر استنادا إلى مسؤول باللجنة المنظمة للبطولة الافريقية، فإن عددا من المدن الغابونية غير جاهزة لاستقبال الحدث الافريقي الذي يحظى بمتابعة إعلامية عالمية.