أووك يبدأ حصص الترويض ويقترب من العودة للتدريبات الجماعية للوداد

36

 

 

 

 

أصبح الطاقم التقني لفريق الوداد الرياضي لكرة القدم، قريبا من استعادة خدمات اللاعب بديع أووك، بعد الإصابة البليغة التي تعرض لها أمام سريع واد زم، ضمن مجريات الدوري المغربي وتسببت في إبعاده عن مباريات ناديه الأخيرة.

وأظهرت الفحوصات الطبية، التي أجريت للاعب، شفاءه نسبيا من الإصابة، ليتم إخضاعه لحصص الترويض قبل عودته إلى خوض التداريب الجماعية رفقة بقية زملائه تأهبا لخوض المباريات المقبلة عندما يصبح في قمة جاهزيته البدنية.

وحسب مصادر “هسبورت”، سيخضع بديع أووك، لعملية الترويض الطبي لأسبوعين، ليصبح بعدها جاهزا لإجراء المران الجماعي رفقة المجموعة “الحمراء”، التي تقاتل من أجل الظفر بلقب مسابقة دوري الأبطال الإفريقية، كما تتزعم صدارة ترتيب الدوري المغربي الاحترافي.

وكان اللاعب سالف الذكر قد تعرض إلى إصابة بليغة أثناء مواجهة ناديه لسريع واد زم، ضمن مجريات الدوري المغربي الاحترافي، بعد تدخل قوي من اللاعب عصام بودالي، ما دفع بعض أنصار الوداد إلى اتهامه بتعمد الحاق الضرر بنجم فريقهم.

وقدم بودالي اعتذاره للاعب بديع أووك، عبر “فيديو” مصور، أكد من خلاله أن تدخله خلال المواجهة المذكورة لم يكن بقصد إيذائه أو إلحاق الضرر به، كما روج من قبل البعض، كون الإصابات شيء وارد الحدوث في عالم الساحرة المستديرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=qOJYreSE1QNaiajCVGe9YUuG8ER5ymy9ZXvegbFOEJw