“لفتيت” يأمر الوالي ” ابهي” و” افردان” بجرد شامل ودقيق للبنايات والمنقولات وتوزيعها ما بين الولاية والمجلس الإقليمي

59

 

 

متابعة

ذوجه وزير الداخلية، إلى الولاة والعمال على المستوى الوطني، دورية حول البنايات والمنقولات التابعة لمجالس العمالات والأقاليم والعمل على توزيعها ما بين هذه المجالس ومصالح الإدارة الترابية للوزارة.
وتأتي هذه العملية تنزيلا لمقتضيات المادة 228 من القانون التنظيمي 112.14 المتعلق بمجالس العمالات والأقاليم.
وبموجب هذه الدورية وجه عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، تعليمات لمحمد الناجم ابهي، والي جهة كلميم واد نون، عامل إقليم كلميم، من أجل إجراء جرد شامل ودقيق للبنايات والمنقولات التابعة للمجلس الإقليمي لكلميم،  كما طالبت ” الداخلية” أيضا الوالي ” ابهي” بإعداد لائحة ( سيارات، دراجات، آليات الأشغال، البنايات ….) التي تحتاجها مصالح الإدارة الترابية لتحقيق استمرارية المرفق العام، حيث سيتم مباشرة بعد عملية الجرد توزيع هذه المنقولات والبنايات حسب الحاجيات ما بين الولاية والمجلس الإقليمي لكلميم، بناء على قرار سيصدره الوالي.
الجدير بالذكر بأن مرأب المجلس الإقليمي وبناياته كان يستغل بشكل مشترك مع مصالح الإدارة الترابية لوزارة الداخلية، قبل صدور قرار ” لفتيت”  القاضي بتفعيل مقتضيات القانون التنظيمي 112.14.

عن نون توداي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=qOJYreSE1QNaiajCVGe9YUuG8ER5ymy9ZXvegbFOEJw