- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

تارودانت :عامل الاقليم يقوم بزيارة لعدد من الاوراش ويعطي انطلاقة افتتاح “مهرجان النخيل “بتوغمرت

305

 

 

اخبار سوس

“الحسين أمزال”, عامل صاحب الجلالة على اقلیم تارودانت, الرجل الذي خبر مشاكل المنطقة و ھموم ساكنتھا, و العامل الذي تمیز عن سابقیه بفتح أبوابه أمام الساكنة, و بذل كل جھوده المخلصة في الانكباب على الاستجابة للانتظارات الكبیرة لساكنة تارودانت, بكل فئاتھم و طبقاتھم من دون اقصاء أو محاباة لاحد.

و كما وعد بذلك بدایة تولیه زمام أمور عمالة تارودانت, شرع “الحسين أمزال” في انتھاج سیاسة الأبواب المفتوحة, من خلال التواصل المباشر مع الساكنة, التي استحسنت المبادرة, و رأت في عامل صاحب الجلالة الرجل المناسب في المكان المناسب, هدا الرجل, و نتیجة لغیرته الصادقة على الإقليم و ساكنته, و لأنه أيضا صاحب رؤیة تنمویة متكاملة و استشرافیة, لمشروع ضخم یھم التنمیة المندمجة لإقلیم تارودانت الفتي, لم یتوقف عند ھذا الحد, بل سعى إلى إرساء أسس مخطط تنموي تشاركي مع باقي القطاعات والشركاء المحلیین و المركزیین, بھدف النھوض بالتنمیة السوسیو-اقتصادیة الشاملة للإقلیم, في الوسط القروي كما في المجالات الحضریة الأخرى, و ھي المشاریع التي یتتبع الیوم أوراشھا عن كثب ، و یعرف أغلبھا تقدم كبیر على مستوى الإنجاز,وهكدا قام مؤخرا  بإحداث ستة  أقطاب ” تويزي”  بالجماعة الترابية بدوائر الإقليم  والذي تم إعطاء  انطلاقته بدائرة  أولاد تايمة.

هذا  وتزامنا  مع  افتتاح فعاليات مهرجان النخيل في نسخته 12 المنظم تحث شعار ”   جمعيات المجتمع المدني انجازات وآفاق ” بجماعة توغمرت دائرة اولاد برحيل والتي ستعرف  مجموعة من الأنشطة الاقتصادية و الاجتماعية والرياضية والثقافية والسياحية، أشرف عامل  الإقليم بحضور وفد هام  يتكون من  الكاتب  العام للعمالة  رئيس المجلس الإقليمي بلكرموس ، رئيس المجلس العلمي  السيد  اليزيد الراضي،  رؤساء المصالح الخارجية  والأمنية  و الأعيان ، وممثلي  الجمعيات   التنموية ، على  الاطلاع  وتتبع المشاريع المنجزة بجماعة توغمرت حيث تم تقديم مشروع التزويد بالماء الصالح للشرب لمنظومة أيت حساين بتمويل من الجماعة  ودعم وزارة الداخلية” المديرية العامة  للجماعات المحلية ”  بغلاف مالي  : 2.571.933,60  درهم، الشطر الأول  عدد الدواوير المستفيدة12 دوار، مدة انجاز المشروع8 أشهر ونسبة تقدم  الأشغال 90%

وأمام السيد العامل والوفد المرافق له  وبدات الجماعة تم تقديم مشروع تهيئ الطريق الرابطة بين دواري ايت حساين وإودكلت عبر ثلاث نسوس  واوسلكوت الشطر الأول :

عدد الدواوير5

مدة الانجاز خمسة أشهر

نسبة  تقدم الاشغال95%

و المنجز في إطار  الشراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والجماعة الترابية توغمرت  وجمعيات الدواوير المستفيدة بغلاف مالي  إجمالي  : 969.960,00  درهم.

كما قام الوفد العاملي بزيارة أروقة المعرض المقام بالمناسبة  الذي اختلفت منتوجاته الفلاحية سواء تلك التي تسهر عليها الجمعيات والتعاونيات آو تلك التي تسهر عليها شركات خاصة.

وحسب عدد من العارضات والعارضين، يعتبرون مهرجان النخيل توغمرت قبلة لهم كل سنة من أجل عرض منتوجاتهم، نظرا للسمعة الوطنية التي بات يحظى بها مهرجان النخيل ، معبرين عن أملهم في استمراره وتجديد فقراته.

هذا ستعرف المنطقة رواجا كبيرا على طيلة ثلاثة أيام تختتم بسهرات فنية وعرس جماعي

و برغم كل تلك المجھودات التنمویة الكبیرة, إلا أن طموحات عامل تارودانت “الحسين أمزال”, ظلت تسعى دوما إلى تنزیل مخطط تنموي شامل, وفق مقاربة مبنیة على إدارة إقلیمیة متكاملة, تعتمد العمل المشترك من أجل تحقیق ھذه المشاریع الطموحة التي ستغیر معالم اقلیم تارودانت بشكل جدري, و ستمكن من إحداث نقلة نوعیة ستھم مختلف الجوانب الاقتصادیة والاجتماعیة. لذلك ما فتئ السید العامل “أمزال” خلال جمیع الاجتماعات الرسمیة, یؤكد على أن انجاز أي مشروع ھو ثمرة مجھود جماعي, تحت إشراف السلطة الإقلیمیة و المنتخبین و فعالیات المجتمع المدني, مرسیا بذلك دعائم للحوار الھادئ و البناء, القائم على الاحترام المتبادل بین كل الفعالیات على اختلاف مكوناتھا و انتماءاتھا, بكل تجرد و حیادیة, و ھو ما جعله یحضى باحترام و تقدیر الجمیع. 

إنھا بخلاصة شدیدة, مجھودات جبارة و مخلصة بذلھا الرجل, و استطاعت في فترة زمنیة قیاسیة, أن تصنع المعجزة, و تغیر من ملامح اقلیم تارودانت. مجھودات لا یمكن لأي أحد أن یطمسھا أو یبخسھا حقھا, و ستظل منقوشة في صحیفة “الحسين أمزال” بمداد من فخر, و علیه كان تجدید جلالة الملك محمد السادس ثقته في الرجل, و ابقائه على رأس إقليم تارودانت, خلال الحركیة الأخیرة التي عرفتھا الإدارة الترابیة بالمملكة, بمثابة نیاشین فخر و اعتزاز و عرفان, على صدر “أمزال”، من أعلى سلطة بالبلاد.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.