- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اكادير .. البنايات الفوضوية تغزو منطقة اورير من جديد فهل من ردع

85

 

 

 

 اخبار سوس

اتسعت فوضى البناء العشوائي بمنطقة اورير التابع اداريا  لقيادة اورير دائرة احواز اكادير ،  خلال الأشهر الأخيرة،  الشيء الذي نتج عنه تكون تجمعات سكانية مشوهة تزحف بشكل مخيف على مناطق واسعة.  وأشارت مصادر اخبار سوس ، إلى أن عناصر السلطة المحلية ظلت تكتفي، بموقف المتفرج إزاء استفحال البناء العشوائي بعدد من الأحياء والدواوير التي نبتت بسرعة، في ظل غياب مراقبة صارمة من قِبَل الجهات المسؤولة عن التعمير

إذا كانت السلطات الإقليمية بعمالة اكادير اداو ثنان  استجمعت كل قواها واستقرت بجميع آلياتها القانونية في محاربة البناء العشوائي والقضاء عليه وإيقاف انتشاره ، فان منطقة اورير بقيادة اورير دائرة احواز اكادير تعتبر حالة استثنائية لا تطالها هذه القوانين أو خارج تغطية هذه الترسانة القانونية الزاجرة لكل مخالفة عمرانية وعشوائية ، وما يجعل هذه المنطقة تتخبط في ظاهرة البناء العشوائي ، وحتي بعض الاحياء لم تسلم من بروز وجود البناء العشوائي الذي استشرى بشكل يفوق السرعة المألوفة ويسير بوتيرة تتجاوز السرعة المتصورة

ويذكر السلطات الاقليمية ، تحت إشراف محمد بوسعيد، والي جهة سوس ماسة السابق ، قد شنت سابقا، حملة على البنايات التي تم بناؤها بشكل غير قانوني  باورير  ومناطق اخرى ، دون تصاميم أو تراخيص مسبقة من الجهات المختصة

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.