- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

مصر.. أول اكتشاف أثري في 2019

79

أعلنت السلطات المصرية السبت اكتشاف مجموعة من غرف الدفن البطلمية تحتوي على عدد كبير من المومياوات في محافظة المنيا الواقعة إلى الجنوب من القاهرة.

وقال وزير الآثار خالد العناني إن الاكتشاف وهو الأول في 2019 يتضمن ما لا يقل عن 40 مومياء، مشيرا إلى أن بينها 10 يعتقد أنها لأطفال فيما تعود البقية لبالغين من الرجال والنساء في أعمار مختلفة.
ووفقا للعناني، فجميع المقابر التي تم اكتشافها مؤخرا في حالة جيدة، ومن المرجح أن تكون لأفراد أسرة واحدة تعود إلى نخبة الطبقة المتوسطة التي عاشت في عهد الأسرة البطلمية التي حكمت مصر في الفترة ما بين عامي 320 و30 قبل الميلاد تقريبا.

وتوقع الوزير أن يشهد العام الجاري مزيدا من الاكتشافات.

وقاد الاكتشاف الذي تم في منطقة تونا الجبل الأثرية بالمنيا، بعثة مشتركة من وزارة الآثار ومركز الدراسات والبحوث الأثرية بجامعة المنيا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.