- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

الأسود تُعايِن ملعب “السلام” دون التدرّب فيه.. وتخوض آخر حصة في “الحرس”

46

 

 

متابعة

يعاين لاعبو الفريق الوطني المغربي، في الرابعة عصرا من اليوم  السبت، ملعب “السلام”، الذي سيستقبل مباراة المنتخبين المغربي والناميبي في افتتاح مباريات الجولة الرابعة ضمن نهائيات كأس أمم إفريقيا، دون أن يتدرب فيه لأسباب “تنظيمية”

وبَرّر مسؤولو الكونفدرالية الإفريقية عدم السماح لمنتخبات المجموعة الرابعة بالتدرب على ملعب “السلام” قبل يوم من تاريخ مبارياتها لإمكانية تضرر أرضية الملعب، وعدم قدرتها على تحمّل استقبال مباريات أخرى بذات الجودة.

ويحتضن الملعب التابع لفندق “الحرس” في القاهرة، وهو ذاته الذي احتضن تدريبات الفريق الوطني، آخر حصة تديربية قبل مباراة ناميبيا، في الخامسة مساء.

ولم يبدأ يونس بلهندة التداريب رفقة الفريق الوطني المغربي يوم امس خلال الحصة ما قبل الأخيرة، حيث شوهد وهو محاط بالطاقم الطبي للأسود، بعد انطلاق التدريبات، وهو مُستلقٍ على المستطيل الأخضر، فيما يرجح أن يكون هذا الإجراء احترازيا لا غير قصد إراحة اللاعب وتحضيره لمباراة الأحد.

وشارك كل من كريم الأحمدي، الذي غاب عن حصة اول أمس، بتوصية من هيرفي رونار لاستعادة الطراوة البدنية، (شارك) في حصة اليوم بشكل عاد إلى جانب نصير مزراوي، العائد من الإصابة ثم مروان داكوستا، الذي أثار المخاوف حول إمكانية استمراراه مع “الأسود” في” الكان”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.