اكادير…مجلس الجهة يستعرض حصيلة المنجزات والتي تميزت بالشروع في انجاز 21 مشروع من أصل 25

20

اخبار سوس

عقد مجلس جهة سوس ماسة  دورة استثنائية يومه الخميس 31 يناير 2019 على الساعة العاشرة صباحا بقاعة اجتماعات ولاية أكادير اداوتنان تحت رئاسة السيد رئيس مجلس الجهة وبحضور السيد والي الجهة و أغلبية أعضاء المجلس بالإضافة إلى المصالح الخارجية ورجال الإعلام وموظفي مجلس الجهة.

و قد تم تسطير جدول أعمال هذه الدورة في جلستين، خصصت  للدراسة والمصادقة على النقط المدرجة به والمتمثلة في:

الجلسة الأولى:

  • الدراسة والمصادقة على طلب قرض من صندوق التجهيز الجماعي لتمويل بناء مشروع تكنوبارك،
  • الدراسة والتصويت على اتفاقية شراكة وتعاون لانجاز مشروع قناة تصريف مياه واد أوركة للحماية من خطر الفيضانات بجماعتي أولاد داحو بعمالة انزكان أيت ملول، والكفيفات باقليم تارودانت،
  • الدراسة والتصويت على اتفاقية شراكة حول مشروع اقتناء وحدات طبية متنقلة وتنظيم قوافل طبية جهوية،
  • انتداب ممثل الجهة بجمعية مركز إيواء الطالبة بأكادير،
  • الدراسة والتصويت على اتفاقية شراكة لانجاز متحف فلاحي بمقر الغرفة الفلاحية لأكادير،
  • الدراسة والتصويت على اتفاقية شراكة لانجاز الطريق السريع المداري الشمال- الشرقي لأكادير الكبير.

الجلسة الثانية:

  • تقديم حصيلة منجزات جهة سوس ماسة 2016 – 2018.

 

وبعد مناقشات جادة وهادفة بين السادة أعضاء المجلس خلصت مداولته إلى تثمين الاتفاقيات المذكورة و التصويت عليها بالإجماع، كما عبر عن تشبته بهذه الشراكات لما لها من وقع سوسيواقتصادي وثقافي إيجابي على الجهة من جهة، وعلى الطابع الإشعاعي والسياحي من جهة ثانية.

 

بينما خصصت الجلسة الثانية المنعقدة خلال الفترة المسائية للنقطة المتعلقة بتقديم حصيلة منجزات الجهة 2016 خلال الفترة الممتدة من 2016 إلى 2018، حيث تم استعراض حصيلة المنجزات والتي تميزت بالشروع في انجاز 21 مشروع من أصل 25 مشروع مهيكل بالبرنامج التنموي الجهوي، بالإضافة إلى مواصلة تنفيذ المشاريع الملتزم بها خلال الولاية الانتدابية السابقة، وكذا انجاز مشاريع أخرى تم اعتمادها في الدورات المنصرمة.

ومن بين المشاريع التي تم التطرق إليها خلال تقديم خلاصات تنفيذ وإنجاز البرنامج الجهوي للتنمية، ما يلي:

 

  • دعم وتطوير القطاعات التنموية الرئيسية، الفلاحة والسياحة والصيد البحري، والتركيز على تقوية تنافسية الجهة عبر إنعاش التشغيل والاستثمار واستقطاب مستثمرين:
    • مواكبة إنجاز منطقتي أكروبول وأليوبول،
    • إنعاش قطاع تربية الأحياء البحرية،
    • دعم الخطوط الجوية الداخلية الجديدة لدعم الترويج السياحي،
    • دعم الأنشطة الحرفية وإنشاء مركبات الصناعة التقليدية،
    • إنعاش التشغيل بمبلغ 7.5 مليون درهم بشراكة مع الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل وهم مجال دعم التعليم الأولي بالوسط القروي والشبه الحضري، وتأهيل اليد العاملة بمؤسسات الإيواء في ميدان السياحة القروية، إضافة إلى قابلية التشغيل عبر التكوين التأهيلي لصالح الباحثين عن العمل من غير حاملي الشهادات.
    • مواصلة الانخراط في العديد من المشاريع المهيكلة في طور الانجاز كقطب الإبتكار والتكنوبارك ومركز الأفشورينغ بأكادير ومركز أكروتكنولوجي.

 

  • البنى التحتية : سطرت جهة سوس ماسة برنامجا طموحا متعدد السنوات لتوسيع و تقوية إنجاز البنى التحتية الملائمة و الضرورية :
  •  تخصيص غلاف مالي يناهز 450 مليون درهم لانجاز قرابة 33 مشروع  على طول 350 كلم من الطرق،
  • تخصيص غلاف مالي قدره 90مليون درهم في مجال الماء الصالح للشرب بساكنة مستفيدة بلغت 28.500
  • تخصيص غلاف مالي قدره 13 مليون درهم في مجال الكهربة القروية والساكنة المستفيدة 1.353.500

 

  • المجالات الاجتماعية : عمل المجلس على مواصلة مجموعة من البرامج و المبادرات للتغلب على الإشكاليات المرتبطة بالتعليم و الصحة و الهشاشة و التأهيل الإجتماعي، و على سبيل المثال فقد تم إبرام اتفاقية شراكة مع وزارة الصحة لتأهيل المستشفيات العمومية بعمالات و أقاليم الجهة بكلفة إجمالية تقدر ب 155.800.000 درهم ساهمت فيها الجهة ب 80.200.000 درهم.

و فيما يخص التنمية المستدامة، قامت الجهة بإعداد أول مخطط ترابي لمحاربة الإحتباس الحراري بهدف التخفيف من إنبعاثاث الغازات ذات أثر الدفيئة و التكيف مع التغيرات المناخية.

كما انخرطت الجهة في إنجاز العديد من المشاريع للنهوض و التعريف بالثقافة الجهوية كترميم و إصلاح المعالم التاريخية و الأثرية، دعم المهرجانات الجهوية و التظاهرات المحلية، دعم الأنشطة الثقافية…

 

وبعد استعراض كافة منجزات المجلس في العديد من القطاعات الأخرى، اختتم الاجتماع بتلاوة برقية ولاء وإخلاص إلى السدة العالية الملك محمد السادس نصر الله.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.