22230000

أدى اصطدام شاحنة كبيرة بأحد أعمدة الكهرباء بمركز سكورة بإقليم ورزازات مساء يوم الاحد المنصرم، إلى إصابة العمود وميله نحو السقوط. وأمام تهاون عمال المكتب الوطني في إصلاح العطب، سقط العمود بشكل نهائي، وجر معه عمودين آخرين جديدين تم إحداثهما مؤخرا.

وحسب شهود عيان فإن الحادث كاد يسبب في كارثة لولا لطف الله خصوصا وأن الأعمدة المتساقطة هوت في منطقة تكون عادة مكتظة برواد المقاهي. وقد سقط أحد الأعمدة فوق سيارة الخدمة التابعة للمكتب الوطني للكهرباء.

يذكر أن الحادث وقع بمقربة من مقر المكتب الوطني للكهرباء مما خلف استياء لدى المواطنين من التهاون والتقصير في إصلاح العطب قبل استفحاله.

جمال والزين