متابعة

فاز العداء المغربي صديق وراق، في فئة الذكور، بالمركز الأول برسم الدورة الثانية عشرة من سباق نصف الماراطون المقام بمدينة ميريدا الواقعة غرب إسبانيا، بعدما قطع مسافة 25 كيلومترا في زمن قدره ساعة و11 دقيقة و18 ثانية، بفارق زمني قليل عن منافسه الإسباني خورخي فرنانديث، الذي حل في المركز الثاني بتوقيت ساعة و13 دقيقة و50 ثانية.

ووفق ما أوردته منابر إعلامية إسبانية فإن المغربي وراق، عن نادي ألعاب القوى “نومانتينو”، استطاع بسط سيطرته خلال أطوار هذه التظاهرة الرياضية التي يرعاها البنك الإسباني “سانتاندير”، والمنظمة تحت شعار “ميريدا مدينة التراث الإنساني”، مشيرة في المنحى ذاته إلى أن الطريق التي سلكها المشاركون تمر على العديد من المعالم الأثرية بالمدينة المحتضنة لهذه المنافسة.

وتبعا للمصادر ذاتها، فإن الحدث الماراطوني، المنظم على مستوى الشارع الساحلي “لا ليبيرتاد”، وصولا إلى ساحة إسبانيا، عرف مشاركة 1800 عداء وعداءة من مختلف الجنسيات، مبرزة في السياق ذاته أن التظاهرة تزامنت مع الاحتفال بالذكرى الخامسة والعشرين لإحداث شبكة تضم المدن الإسبانية الـ15 المدرجة ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي.