000111

افادر مصدر اخبار مطلع، أن مصالح ولاية أمن الدار البيضاء، تمكنت زوال أمس الاثنين، من توقيف مواطن صيني، عند محاولته مغادرة التراب الوطني، انطلاقا من مطار محمد الخامس الدولي، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالاختطاف والاحتجاز والضرب والجرح العمدي.

وكانت مصالح منطقة أمن عين السبع الحي المحمدي قد توصلت، مساء الأحد الماضي، بإشعار مفاده تعرض مواطنة صينية للاختطاف من طرف شخصين كانا على متن سيارة خفيفة مرقمة بالمغرب، أحدهما يحمل ملامح دولة أسيوية، والآخر تبدو عليه أوصاف مواطن مغربي.

وأفاد مصدر أمني بأن التحريات الميدانية المكثفة أسفرت عن تشخيص هوية المشتبه فيهما، ونشر مذكرات بحث في حقهما، كما مكنت من التوصل إلى الضحية، بعدما تم إخلاء سبيلها من طرف المشتبه فيهما، وهي تحمل آثار كدمات على الوجه وأنحاء من جسدها، وذلك بعدما تم احتجازها بمرآب أرضي أسفل إحدى العمارات.

ورجح المصدر ذاته أن يعود سبب ارتكاب هذه الجريمة، إلى خلاف حول مبالغ مالية تتعلق بالوساطة في صفقة تجارية، كان من بين أطرافها المشتبه فيه الصيني الجنسية ومواطنته الضحية.