edium560

تمكنت اللجنة الإقليمية المختلطة المكلفة بمراقبة الجودة وشروط الصحة والأسعار في ورزازات خلال اليومين الماضيين من ضبط أزيد من 18 طنا من المواد الاستهلاكية الفاسدة والمجهولة المصدر، تتضمن كمية كبيرة من المواد الغذائية المنتهية الصلاحية.

وأفاد مصدر من اللجنة، يوم الجمعة، المنصرم  بأن هذه الكمية من المواد الاستهلاكية المحجوزة تم ضبطها داخل مستودع غير مصرح به، ولا تتوفر فيه شروط السلامة الصحية، يقع في بناية بحي تابونت، التابع للجماعة القروية ل”تارميكت” المحاذية لمدينة ورزازات.

وأوضح المصدر نفسه أن 5 أطنان من المواد الاستهلاكية المحجوزة تحتوى على أصناف مختلفة من عصير الفواكه، إلى جانب ثمانية أطنان ونصف من المواد الغذائية المختلفة عبارة عن زيوت، وعلب لمركز الطماطم، والزيتون، والمشمش المجفف، والشوكولاطة، إضافة إلى مواد للتنظيف.

كما حجزت اللجنة في المستودع المذكور 13 ألفا و731 علبة لحفاظات الأطفال، و3 آلاف و296 علبة من ورق النظافة، إلى جانب 5 أطنان من المواد الاستهلاكية المختلفة المجهولة المصدر، والتي تم التحفظ عليها.

واتضح من خلال الإفادات الأولية التي أدلى بها المتهم المورط في هذه العملية، الذي يجري استجوابه تحت إشراف النيابة العامة، أنه سبق له أن زود 5 متاجر في ورزازات ببعض المواد التي كانت متوفرة لديه قبل اكتشاف المستودع.

وقد باشرت اللجنة الإقليمية المختلطة المكلفة بمراقبة الجودة وشروط الصحة والأسعار في ورزازات عمليات التحري، قصد التعرف على المتاجر الخمسة التي اقتنت المواد غير القابلة للاستهلاك، والعمل بالتالي على حجزها قبل بيعها للمواطنين.