0280000

مستهل قراءة رصيف الصحافة الخاص بأعداد اليوميات الورقية لبداية الأسبوع من “المساء” التي أوردت أن فرقة أمنية تحركت لاعتقال موظفة بأكاديمية الرباط للتربية والتكوين على خلفية تسريب مكالمات هاتفية منسوبة لاسم بارز في قطاع التعليم تتضمن فضائح مدوية حول طريقة تدبير الملايير التي رصدت لصفقات البرنامج الاستعجالي لإصلاح التعليم، حيث تم استدراج الموظفة من خلال كمين قبل توقيفها، وانصب التحقيق، وفق ذات الجريدة، حول علاقتها بنشر مضامين مكالمات وردت فيها أسماء عدد من مدراء أكاديميات التربية ونواب وزارة التعليم بالأقاليم، إضافة إلى أطر تتحكم في صنع القرار بذات الوزارة، ورجال أعمال من دول خليجية وإفريقية لهم علاقة بجلب معدات مستعملة لإعادة تدويرها في صفقات البرنامج مقابل عمولات ورشاوى وعلى أساس أنها جديدة ومستوردة من الخارج.

ذات اليومية نشرت أن رئيس مقاطعة عين الشق بالدار البيضاء، التي يقع في دائرة نفوذها المستشفى الذي وضع به نزلاء بويا عمر، قد راسل السلطات المحلية مخذرا من عواقب وضع النزلاء في مستشفى للأمراض الجلدية هو آيل للسقوط.. واضافت “المساء” أن المرفق غير مؤهل لاستقبال هذه الفئة من المرضى فضلا عن الحالة المتدهورة التي توجد عليها بنايته.

كشفت التحريات التي باشرتها مصالح الدرك بجماعة تغازوت عن كون القيادي التجمعي المفارق للحياة بالمنطقة، وسط مسكنه، قد يكون تعرض للقتل على يد فاعل ترصد له، وتقول “المساء” إن سائق دراجة نارية كان يتردد على شقة المتوفى طيلة الأيام القليلة التي سبقت العثور على جثته، وقد يكون الفاعل الرئيس بالجريمة.

“الصباح” افتتحت عددها الجديد بنبأ عن طالب قتل متقاعدا من أجل 1500 درهم بصفرو، حيث أن الهالك قد تعرض لتكبيل يديه داخل فيلا قبل ضربه على رأسه وسلبه المال وهاتفين محمولين، بينما الاعتقال جرى بعد تحديد الهوية انطلاقا من بصمات بمسرح الجريمة، كما أن الفاعل يتوفر على شريك وضع هو الآخر رهن الاعتقال.

قال حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، في مهرجان خطابي بحي المسيرة في فاس، إن رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران يكره أهل فاس، لذلك لم يصرف درهما واحدا لها.. ونقلت “الصباح” عن شباط قوله، ضمن ذات اللقاء التواصلي، أن توفير الأمن والماء الشروب والكهرباء والشغل والصحة يعد من اختصاصات الحكومة لا المجالس البلدية، وأضاف أن المشاريع التنموية التي تعرفها فاس هي بمبادرة من مجلسها البلدي وبمساهمة سكانها الغيورين عليها.

غموض كبير يلف صفقة اقتناء عتاد معلوماتي لفائدة شرطة الحدود، وفتح تحقيق من شأنه الكشف عن حقائق خطيرة.. وفق ما نشرت الجريدة نفسها نسبة إلى مصدر من داخل المديرية العامة للأمن الوطني.. وتزيد “الصباح” أن الصفقة كلفت ملايين الدراهم وتحوم حولها العديد من الأسئلة من قبيل نوعية العتاد الذي يكون قد سبق استعماله قبل اقتنائه، كما تسائلت اليومية إذا ما كان لهذا الملف علاقة بإعفاء المدير العام للشرطة مدير التجهيز والميزانية بذات المديرية.

وأفادت “الأحداث المغربية” أن عددا من التلاميذ أقدموا على تخريب الثانوية الإعدادية عبد المومن بمدينة مراكش احتجاجا على تشديد الحراسة خلال الإختبار الجهوي للتاسعة أساسي في مادة الرياضات، وأن الحادث أسفر عن تحطم زجاح نوافذ أزيد من 18 حجرة دراسية ومكتب الحارس العام، وسط حالة من الخوف والهلع في أوساط المتبارين وأطر المؤسسة والأساتذة المكلفين بالحراسة.

بخبر آخر ذكرت نفس اليومية أن شابا من سطات تم اعتقاله من قبل أمن مدينة المحمدية على إثر كمين نصب له من طرف المصالح الأمنية بمساعدة فتاة من المحمدية بعدما حاول ابتزازها عن طريق موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

علماء المغرب يستعينون بخبراء أمريكيين من أجل مواجهة أفكار تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميا بـ”داعش”.. إذ صرح مصدر مسؤول بالرابطة المحمدية للعلماء لـ”أخبار اليوم” بأن هؤلاء الخبراء سيقومون بتكوين علماء الدين وتمكينهم من مهارات من أجل مواجهة فكر داعش الذي اكتسح شبكات التواصل الإجتماعي، والتعرف على مواقفه وتصوراته وجرائمه التي يمارسها في العراق وسوريا وليبيا، ودحضها ومقاومتها.

وكتبت ذات الجريدة أن السلطات الجزائرية شرعت في ردم الخنادق التي شيدتها على طول حدودها الغربية مع المغرب منذ أكثر من سنة ونصف.. وذلك بهدف فسح المجال أمام منشأة هندسية جديدة ويتعلق الأمر بتشييد سياج مشابه للسياج الذي شيده المغرب على طول حدوده الشرقية، فيما تشير معلومات أخرى إلى أن هذه الخنادق لا تساعد السلطات الجزائرية على ضبط الحركة على حدودها.

وقالت “أخبار اليوم” أيضا إن رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، وافق على مقترح عبد اللطيف لوديي، الوزير المنتدب في إدارة الدفاع الوطني، تسمية الكولونيل محمد القندوسي آمرا بالصرف للمؤسسة المركزية لتدبير وتخزين العتاد التابع لإدارة الدفاع الوطني، الذي يعد أحد الصناديق السوداءالموجودة تحت تصرف المؤسسة العسكرية طبقا لمقتضيات القانون المالي للسنة الجارية.