في خطوة سياسية تاريخية أقدمت الأمانة العامة الجهوية لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة سوس ماسة على اقتحام مدينة أولاد تايمة المعقل التاريخي لكل من حزبي الاستقلال والأحرار.

خطوة إقدام القيادة العامة المحلية لحزب الجرار بقيادة الأمين العام الجهوي للحزب السيد محمد أوضمين والسيد حميد وهبي رئيس اللجنة الجهوية للإنتخابات على تأسيس وافتتاح المقر المحلي لحزب الجرار بأولاد تايمة مساء أمس الجمعة اعتبر من قبل المتتبعين خطوة قوية وشجاعة يقدم عليها حزب الجرار في منطقة ظلت حكرا ولعقود من الزمن على هذه العائلات النافذة في هذه الأحزاب.

تأسيس هذا الفرع وهذا المقر بحضور عدة شخصيات وفاعلين ورجال أعمال من أبناء المنطقة من أولاد تايمة تحت شعار “أولاد تايمة حان موعد التغيير” شكل بداية خلخلة الخريطة السياسية لهذه المنطقة التي طبع تاريخها الانتخابي سيطرة لون سياسي معين.

“انتهى زمن الخوف” “حان موعد التغيير”  “زمن التبعية والسيطرة والخوف انتهى” “حل عهد دولة الحق والقانون”  “الخيار للأصلح”  “الأبقى للمشاريع والبرامج الحزبية المتجاوبة مع تطلعات الساكنة” “تأهيل المنطقة الغنية بمواردها خيار عاجل”  تلك أبرز الشعارات التي سيطرت على اللقاء.