حذر علماء النفس، من 8 مؤشرات على أن الإنسان لا يعيش حياة سعيدة في زواجه، وألقت صحيفة “إندبندنت” البريطانية، الضوء على هذه العلامات على النحو التالي.

ـ قلة الحماس والعاطفة

لخّص عالم النفس “تيد هيوستن”، تجربة تتبعه لـ168 من الأزواج لمدة 13 عاما، بداية من حفل زفافهم، في أن الزواج لا يستمر قويا، ويكون له مستقبل واعد؛ إلا بالتفاهم، والتعاون، بين الزوجين، لذا فإن الخلل في هذين العنصرين، يؤدي إلى قلة الحماس، والعاطفة؛ وبالتالي فإن هذا مؤشر خطير على التعاسة الزوجية.

ـ الانصراف خلال الشجار

إذا انصرفت عن شريكك خلال شجارك معه، فاعلم أن هذه ليست علامة جيدة بالنسبة لكما، حيث كشفت دراسة أجريت في عام 2010، ونشرت في مجلة “الزواج والأسرة”، عن أن سلوكيات “الانصراف” بالنسبة للأزواج، تنبؤ بارتفاع معدلات الطلاق، واستند هذا الاستنتاج، لمقابلات الباحثين مع حوالي 350 من الأزواج الجدد، الذين يعيشون في ولاية ميتشيغان الأمريكية.

ـ ليس على البال

كلما كان الناس يفكرون أكثر في شركائهم أثناء عدم وجودهم معهم، شعروا بالحب، هذا ما توصلت اليه دراسة أجريت في عام 2007، شملت متابعة مع ما يقرب من 400 من المتزوجين في مدينة نيويورك الأمريكية، التي وجدت أن صعوبة التركيز على أشياء أخرى، أثناء التفكير في شريك الحياة، مرتبط أيضا بمشاعر الحب القوية، خاصة بالنسبة للرجال، وهو ما يعني أن ابتعاد الشريك عن البال مدة طويلة، هو نذير شؤم على العلاقة.

ـ قضاء وقت أطول مع أصدقائك

وفقا لما ذكره إيلي فينكل، وهو عالم نفس في جامعة “نورث ويسترن”، وأستاذ في كلية “كيلوغ” للإدارة، فإن العديد من المتزوجين حديثا يضعون توقعات عالية جدا بشأن زيجاتهم، موضحا أنه عندما يصطدم الزوجان بالحقيقة يبتعدان، ويقضي كل منهما وقته مع أصدقائه.

ـ النقد الدائم

تشير مجموعة من الأبحاث إلى أن النقد الدائم بين الشريكين، سواء حول المظهر أو السلوك، ووضعه في مقارنة مع الآخرين، علامة غير جيدة على تراجع العلاقة بينهما.

ـ شريك بديل

إذا بدأت في النظر إلى إحدى زميلاتك في العمل، على أنها تشكل شريكا مثاليا لحياتك، بديلا لزوجك، فهذه علامة خطر، بحسب دراسة نشرت عام 1987

ـ غياب التوازن

تعتقد المعالجة النفسية راشيل سوسمان، في تصريحاتها لمجلة “بيزنس إنسايدر”، أن الأزواج يحققون التجاذب بين بعضهم البعض، لكنهم مع مرور الوقت يبدؤون في التعبير عن استيائهم من عادات شركائهم المتنافرة مع طبيعتهم، الأمر الذي يخل بتوازن العلاقة، ويعد إشارة على التعاسة.

ـ تعارض الأفكار والقيم

عند ملاحظة وجود تعارض في الأفكار والقيم بينك وزوجتك، مثل أنك ترغب في إنجاب أطفال وهي لا تريد، فإن هذا مؤشر خطير، على تعارض في الأفكار والقيم، يسبب التعاسة الزوجية.