تواصل أندية الرجاء البيضاوي والنادي الإفريقي التونسي وهلال بنغازي الليبي والإسماعيلي المصري تحضيراتها للمشاركة في دوري اتحاد شمال إفريقيا الذي سيقام بالمغرب في الفترة ما بين الـ 14 والـ 19 من غشت الجاري.

وارتباطا بالموضوع أوضح صابر خليفة، مهاجم النادي الإفريقي المتوج بالبطولة التونسية، في تصريح خاص لجريدة “هسبورت”، أن فريقه دخل في إعدادات قبلية لخوض غمار جولات الدوري التونسي، وكذا بغية التحضير لدوري شمال إفريقيا.

كما اعتبر ذات المتحدث أن الموعد الكروي الذي سيحتضنه المغرب هو مناسبة جيدة للوقوف على جاهزية اللاعبين، وفرصة لمصالحة جماهير “نادي الشعب” بعد الخروج من دور ثمن النهائي مكرر لكأس الكونفدرالية الإفريقية، أمام فريق الأهلي المصري.

صابر خليفة تحدث عن اعتبار دوري شمال إفريقيا فرصة لملاقاة نادي الرجاء البيضاوي الذي قال اللاعب إنه يتوفر على عناصر قوية ولاعبين من طينة الكبار، بالإضافة إلى جماهير عريضة تساند “القلعة الخضراء” وتضفي رونقا خاصا على جميع المباريات التي تخوضها، ما سيجعل مباراة الرجاء البيضاوي والنادي الإفريقي من أقوى مباريات كأس شمال إفريقيا، حسب تعبيره.

وأضاف لاعب الإفريقي أن كل زملائه بالفريق متحمسون للقدوم إلى المغرب والمشاركة في هذا الدوري للاستفادة من المباريات الودية التي ستقام أمام نوادٍ من خيرة ممارسي الكرة بـ”القارة السمراء”.. في طليعتهم الرجاء صاحب الأرض والجمهور.