لقي مساء اليوم، مسن متقاعد مصرعه في حريق نشب داخل شقته بحي الحدادة وسط مدينة تارودانت، وقد رجحت مصادر موثوقة أن الحريق الذي أتى على محتويات الشقة، ناتج عن قنينة غاز.

وعلى اثر الحادث الذي خلف استياء عميقا في نفوس ساكنة المدينة، حلت عناصر الوقاية المدنية والسلطات الأمنية والمحلية إلى عين المكان، حيث تم انتشال جثة الهالة قبل أن تصلها السنة اللهب، ليم بعد ذلك اخماذ النيران، كما كشف ذات المصدر، أن الضحية شوهد قبل الحادث وهو يلج شقته حيث كان يقضي وقته وحيد في غياب أفراد أسرته الصغيرة، وبعد حين فوجئ الجيران ومعهم المارة بتصاعد الدخان من نافذة الشقة، حيث تم الإبلاغ عن الحادث لدى الجهات المعنية.