لم تتمكن نبيلة منيب، منسقة فيدرالية اليسار الديمقراطي، من تحقيق أيّ نتيجة تُذكر في الانتخابات الجماعية بمقاطعة سيدي بليوط الدار البيضاء، حيث لم تحصل لائحة الفيدرالية على أيّ مقعد، مقابل اكتساح لحزب العدالة والتنمية الذي حقق 17 مقعدًا، وذلك وفق نتائج أولية.

ورغم السباق المحموم بين نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، ومنصف بلخياط، وزير الشبيبة والرياضة الأسبق عن حزب التجمع الوطني للأحرار، إلّا أن نتائج الاثنين كانت ضعيفة، وإن كان حظ بلخياط أوفر بعدما فازت لائحته بثلاثة مقاعد.

وحقق حزب الاتحاد الاشتراكي المرتبة الثانية في هذه المقاطعة بحصوله على خمسة مقاعد، بينما اقتسم حزبا الاستقلال والأصالة والمعاصرة المرتبة الثالثة مع الأحرار، بثلاثة مقاعد، ونال الاتحاد الدستوري مقعدًا واحدًا.