افادت مصادر صحفية، أنه تم نـقل قاصر على وجه السرعة الى قسم المستعجلات بمستفى ابن طفيل بمراكش منتصف ليلة امس الثلاثاء 6 اكتوبر،  من اجل انقاذ حياته من الموت بعدما تلقى طعنة غادرة من غريمه خلال مباراة كرة قدم بملعب احد الاحياء بمقاطعة سيدي يوسف بن علي.
وكشفت ذات المصاد، ان سبب وقوع الحادث هو نشوب خلاف حاد بين لاعبين (الضحية والجاني) نتيجة نقاش حام حول احقية ضربة خطأ خلال المباراة التي خاضها فريقي اللاعبين، ليلة امس، ومع احتدام الصراع يقوم الضحية بتوجيه صفعة قوية الى غريمه الذي ثارت حفيظته فيغادر الملعب ليعود حاملا سكينا فيسدد بواسطته طعنة قوية الى الضحية استقرت على مستوى بطنه لتخور قواه.
والى ذلك، جرى ربط الاتصال بعناصر الامن بالمنطقة الامنية الثانية التي فتحت تحقيقا في ظروف وملابسات الحادث واعتقال الجاني والاستماع اليه في محضر قانوني قبل وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، كما التحقت بعين المكان عناصر الوقاية المدنية لنقل الضحية الى المستشفى بواسطة سيارة الاسعاف، حيث تم إدخاله للعناية المركزة واخضاعه للمراقبة الطبية حيث لازال يرقد بها الى حين تجاوز مرحلة الخطر.