افادت مصادر اعلامية، إن عناصر الفرقة السياحية التابعة للأمن الاقليمي بالجديدة إنتقلت ليلة امس  الثلاثاء 20 أكتوبر 2015  بينهم رئيس الفرقة إلى حي القلعة في تدخل هناك قبل أن يصادفوا بمجرم مبحوث عنه كان برفقته كلب من نوع “بيتبول”.

وقد حاول رئيس الفرقة السياحية  المعروف بتفانيه في عمله إيقاف المجرم إلا أن هذا الأخير أبدى مقاومة وحاول الاعتداء عليه قبل أن يسقطه ا أرضا. آنذاك انقض الكلب على رئيس الفرقة السياحية بإشارة من صاحبه قبل أن يتدخل أخو المجرم ويخلص أخاه من أيدي العناصر الأمنية قبل أن يختفي هذا الأخير عن الأنظار تاركا أخاه الذي قام بتخليصه بعين المكان حيث تمكنت العناصر الأمنية من إيقافه واقتياده لمصلحة المداومة .

وقد علمت الجديدة نيوز التي اوردت الخبر، أن رئيس الفرقة السياحية أصيب على مستوى صدره إصابة بليغة فيما أصيب آخر على مستوى رجله كما أصيب عنصران بخدوش بسيطة حيث تم نقل الجميع إلى المستشفى الاقليمي بالجديدة لتلقي العلاج.