تنفيذا للإستراتيجية الإقليمية لتوسيع العرض المدرسي و ولوج جميع المتعلمين إلى المدرسة و خصوصا الفئات الهشة و التي تعيش في ظروف صعبة و بعد عدة لقاءات إقليمية لبناء برنامج متكامل لدعم تمدرس أبناء الرحل، ترأس السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتنغير وفدا إقليميا للزيارة الميدانية للأطفال المتمدرسين تحت الخيام، و قد ضم الوفد رؤساء المصالح بالنيابة و ممثل العمالة و ممثل كل من وزارة الفلاحة و المياه والغابات و أطر ادارية و رئيس جمعية شمس للتنمية .
لقد كان الغرض من هذه الزيارة الوقوف على المنجزات و النتائج المحصلة و كذلك العراقيل و الاكراهات التي تعاني منها هذه المدارس ذات الطابع الخاص من أجل تعبئة المتدخلين و الشركاء للنهوض بتمدرس أبناء الرحل بالإقليم .
وقد عبرت جميع الفئات الحاضرة من آباء و تلاميذ و هيئة التدريس و بكل عفوية عن فرحتهم و ارتياحهم لهذه الزيارة و عن المجهودات المبذولة للرقي بالمدرسة المتنقلة بإقليم تنغير .
يذكر أن الوفد نفسه برمج زيارة أخرى في بحر الأسبوع المقبل للوحدة المتنقلة للرحال التابعة لمجموعة مدارس أمجكاك بجماعة اغيل نومكون.