عاش  قاطني ساحة الروداني  بمدينة البوغاز  على وقع جريمة قتل  مساء أمس الإثنين بعدما تم العثور على جثة شخص في الثلاثينيات من العمر مذبوحا ومكبل اليدين .

ويشارأن الضحية عثر عليه داخل شقته بالمنطقة المشار إليها ، من طرف زوجته التي وجدته مذبوحا ومدرجا في دمائه ومكبل اليدين مباشرة بعد عودتها إلى المنزل ، حيث تحدثت مصادر متطابقة أن الضحية كان يشتغل قيد حياته كصاحب قاعة للألعاب وجد بشقته جثة هامدة .

وفور علمها بالجريمة المروعة حلّت عناصر من الشرطة القضائية والعلمية التي عملت على مسح موقع الجريمة لأخد العينات الجنائية بغية إعتمادها في مجريات البحث والتحقيق الذي ستباشره عناصر الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة ، حيث لن تستبعد عناصر التحقيق فرضية تصفية الحسابات .

عناصر الوقاية المدنية عملت على نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات التابع للمستشفى الجهوي محمد الخامس بغية إخضاعها للتشريح الطبي ، فيما ستصارع عناصر التحقيق الزمن بغية الوصول للجاني وفك رموز هذه الجريمة المروعة التي هزت ساكنة ”حي السلام” بمنطقة الروداني بعاصمة البوغاز .