ينظم مختبر الأبحاث في ريادة الأعمال، التمويل والتدقيق التابع للمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بجامعة ابن زهر أكادير وبشراكة مع الهيئة الإسلامية العالمية للاقتصاد والتمويل بالرياض وبتعاون مع عدد من الهيئات العلمية المحلية والدولية، الدورة الثالثة للندوة العالمية للمالية الريادية الإسلامية
ويشارك في هذا الملتقى الذي اختير له شعار “ التحول للمالية الإسلامية المقاربات والتحديات.”، خبراء من دول إسلامية مختلفة، ونخبة من العلماء والباحثين والمختصين،منهم الدكتور محمد جميل بن مبارك رئيس المجلس العلمي بأكادير وحامد بن حسن ميرة، وعمر الكتانى وأخرون.
وتهدف الندوة التي تستمر لمدة يومين إلى إتاحة الفرص للمعنيين في البلدن الإسلامية لتبادل وجهات النظر والاستفادة من تجارب    البلدن الإسلامية على المستوى المالي والقانوني والتنظيمي وتحديد إمكانات تطوير المصارف الإسلامية في هذه الدول مع دور التأمين التعاونى  فى هذا المجال.
وتأتي هذه الندوة العلمية الدولية التي تنطلق يومي 11 و12 دجنبر5 201  وذلك بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير، في سياق الحديث الرائج بين الأكاديميين المتخصصين في قضايا الاقتصاد والمالية والمهنيين في المغرب حول مدى نحاج التمويل الإسلامي وأهميته في معالجة الأزمة المالية وتحقيق الاستقراء للأسواق المالية العالمية.
ابخاسن يعقوب