دكرت يومية “آخر ساعة”، خبرا يقول أن “الرئيس الأمريكي باراك أوباما، صادق الخميس، على الميزانية الأمريكية التي تتضمن الموافقة على المساعدات المقدمة  للمغرب للسنة الحالية، والتي تشمل كامل ترابه، بما فيها الأقاليم الصحراوية، ليوجه بذلك تقول اليومية “صفعة قوية للبوليساريو وصنيعتها الجزائر”، التي كانتا تنتظران معارضة الإدارة الأمريكية على شمول الصحراء بهذه المساعدات. 

“وجدد الرئيس الأمريكي دعوته لتجديد المساعدات الممنوحة للمغرب وجعلها تشمل الأقاليم الصحراوية للمملكة”، حسب ذات الصحيفة.