اقدم تلميذ لم يتجاوز عمره 16 سنة، يوم امس السبت 13 فبراير، على محاولة الانتحار بشرب مادة سامة عبارة عن “دواء الفئران”، بالجماعة الحضرية امزميز باقليم الحوز.
وخلف الحادث حالة من الصدمة في نفوس زملائه في الدراسة حيث قاموا بربط الاتصال بالوقاية المدينة والسلطة المحلية بالمنطقة ليتم نقل الضحية على وجه السرعة الى المستوصف البلدي بانزيز قبل ان يتم نقله مباشرة الى قسم الانعاش بمستشفى ابن طفيل بمراكش.

نوفل القاسمي