قال الحسين يوعابد، مسؤول التواصل بمديرية الأرصاد الجوية، إنه بعد تحرك المرتفع الآصوري صوب الجنوب، تمكنت السحب المسحوبة بالتساقطات المطرية من الوصول للمناطق الشمالية والشرقية، مما نتج عنه التساقطات المطرية التي تشهدها البلاد والتي ستستمر إلى غاية يوم الثلاثاء المقبل.

ورجح يوعابد، أن تشهد البلاد تساقطات مطرية بعد يوم الثلاثاء.
ويذكر أن المرتفع الآصوري، هو غلاف جوي يمنع وصول الرياح، وسمي كذلك لأنه يتمركز فوق جزر الآصور، ويمتد نحو المحيط الأطلسي، ويتأثر غالبا بالتغيرات المناخية.

وأشار يوعابد، إلى أنه، بالإضافة إلى التساقطات المطرية التي تشهدها المناطق الشمالية والشرقية، سجلت مناطق الأطلس المتوسط، والشمال الأطلس الكبير والريف تساقطات ثلجية، مع انخفاض في درجات الحرارة بـ5 و10 درجات عن موسمها المعتاد.